هل تعرف رأي اينشتاين حول الأديان بشكل عام واليهودية بشكل خاص؟

أظهرت رسالة كشف عنها النقاب في بريطانيا أن العالم الشهير ألبرت أينشتاين قال قبل وفاته بعام إن اليهود ليسوا شعب الله المختار، وإنهم ليسوا أفضل من المجموعات البشرية الأخرى.

و كتب البرت اينشتاين في رسالة غير منشورة حتى الآن، ستباع بمزاد علني في لندن، أن الايمان بالله “خرافة طفولية”، وان اليهود ليسوا الشعب المختار, على ما افادت دار بلومسبوري للمزاد العلني الثلاثاء 12-5-2008.

وسبق أن أثار رأي واضع نظرية النسبية حول الدين الكثير من الجدل، خاصة وأن رأيه في الشؤون الدينية كان يعتبر ملتبساً. لكن الرسالة التي كُشف عنها حديثاً، وتحمل تاريخ الثالث من يناير 1954، تُظهر رأي آينشتاين الديني، في معرض إجابته على الفيلسوف اريك غوتكيند، فيكتب:

“إن كلمة الله بنظري ليست سوى التعبير والمنتج للضعف البشري, والكتاب المقدس مجموعة من الخرافات المشرفة ولو انها لا تزال بدائية وطفولية للغاية”.

ورجحت صحيفة “ذي غارديان” البريطانية أن تباع الرسالة المكتوبة باللغة الالمانية، والتي ظلت على مدى اكثر من 50 عاما ضمن مجموعة خاصة، بحوالى 8 آلاف جنيه استرليني (حوالى 10 الاف يورو).

وكتب الفيزيائي الشهير الالماني الاصل ان اليهود ليسوا الشعب المختار وان “الديانة اليهودية مثل كل الديانات الاخرى هي تجسيد للخرافات الطفولية”.

واذ يقر اينشتاين، الذي ينتمي لليهود، بصلة قوية تربطه بالشعب اليهودي, الا انه يؤكد “لا ارى في اليهود ميزات تفرقهم عن سائر الشعوب”. وكانت تعليقات العالم على الدين ولا سيما قوله ان “العلم بدون الدين اعرج والدين بدون العلم اعمى”, اثارت العديد من التفسيرات المتعارضة.

اقرأ أيضاً: ‘هل يُصلي العلماء؟’ – اقرأ جواب أينشتاين على سؤال طفلة

وكتب “على حد تجربتي, فبالرغم من ان عدم امتلاك (الشعب اليهودي) السلطة يحميه من اسوأ انواع السرطان, الا انه ليس افضل من المجموعات البشرية الاخرى”.

واعتبر روبرت باول مدير دار بلومسبوري ان هذه الرسالة الجديدة تجسد “بدون لبس” نظرته للدين.

نص الرسالة :

 

المصدر:

المقال مترجم عن : https://www.richarddawkins.net/2012/09/albert-einsteins-historic-1954-god-letter/

2 – https://my.umbc.edu/groups/archive/discussions/5472

 

 

تعليق 1
  1. عادل الشربينى يقول

    اقول ان الملحدين لولا القرآن لتمكنو من غزو العقول الضعيفة فقد جاء القرآن لانقاذ البشريه من خرافات عديده مثل عباده البقر والنار والمسيح وعباده الاهواء ويكفى ان انشقاق القمر تكلم عنه ارم سترونج ولم تكن معجزه القرآن لغويه فقط بل جاء ليتحدى العلم والحاضر والمستقبل فهو لا ريب فيه لانه كلام رب العالمين وأعجبني جدا ذكر القرآن أنه ما جعل الله لرجل من قلبين فى جوفه ليسخر أحد الملاحده من ذلك وبقول انها تفاهه فكل البشر لهم قلب واحد فى جوفهم فيرد عليه أحد العلماء المسلمين بأن القرآن توخى الدقه الكامله فى التعبير لان المرأه الحامل تحمل قلبين فى جوفها وامثله أخرى علميه وغير علميه تثبت أن القرآن كتاب الله المتين الذى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد فالحمد الله على نعمه الإسلام وما بعدها نعمه او وكفى بها نعمه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.