أكثر الدول أمانا لزيارتها في 2018… من بينها دولة عربية

تعتبر الشمس والبحر والرمال من أبرز العوامل التي تساعدك على تحديد وجهتك لقضاء عطلتك الاستجمامية، ولكن يجب أن تضع في اعتبارك أيضا الأمن والسلامة.

ورشح استطلاع رأي جديد، الدول التي يجب زيارتها خلال العام الحالي 2018، وفقا لمعيار الأمن فيها، والذي أجرته مؤسسة “غالوب” العالمية لاستطلاعات الرأي، بحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وكشف الاستطلاع عن قائمته، بناءا على سؤاله لمواطنين من 142 بلدا، حول ثقتهم في الشرطة المحلية، وشعورهم بالأمان أثناء سيرهم بمفردهم، وتجاربهم الشخصية مع الجريمة هناك.

وحاورت مؤسسة “غالوب” أكثر من 148 ألف شخص، تتراوح أعمارهم بين 15 عاما وما فوق، من هذه البلدان.

واختار المشاركون في استطلاع الرأي، سنغافورة، أن تكون في المركز الأول في القائمة، وذلك لأن معدلات الجريمة بها منخفضة للغاية، وحازت على 97 نقطة.

وجاء في المركز الثاني، النرويج وآيسلندا وفنلندا، وذلك بفضل وفرة الأماكن الطبيعية والمدن الصديقة للبيئة بها.

كما أن فنلندا اعتلت “تقرير السعادة العالمية”، بينما جاءت النرويج في المركز الثاني، وآيسلندا في المركز الرابع.

وتقاسمت أوزباكستان مع هونغ كونغ المركز الخامس في استطلاع رأي “غالوب”، فيما جاءت سويسرا وكندا في المركز السابع، بعد حصول كلاهما على 90 نقطة.

وعلى الرغم من أنها شهدت أخطر الهجمات الإرهابية في المنطقة خلال العقدين الماضيين، إلا أن الدولة الآسيوية إندونيسيا، انضمت في استطلاع الرأي، وحصلت على 89 نقطة.

وكانت الدولة العربية الوحيدة التي أدرجت في استطلاع رأي مؤسسة “غالوب”، مصر، التي تعاني من أزمة في قطاع السياحة، من بعد ثورة “الربيع العربي” في يناير/كانون الثاني 2011.

ويرجع اختيار مصر في استطلاع الرأي هو شعور المشاركين فيه بالأمان، أثناء تواجدهم بها.

ولكن يوضح جون كليفتون، وهو الشريك الإداري العالمي في مؤسسة “غالوب” أن هذه الدول قد يكون تام اختيارها بناءا على معاييرهم المختلفة والمتباينة بشأن الأمن والأمان، أو وفقا لكيف كانت الأجواء قبل 5 أو 10 أعوام.

المصدر: Sputnik عربي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.