10 تغييرات ستحدث لجسمك اذا أقلعت عن تناول منتجات الألبان

10 تغييرات ستحدث لجسمك اذا أقلعت عن تناول منتجات الألبان

وفيما يلي قائمة نشرها موقع “نت دكتور” البريطاني تضم 10 تغيرات ربما تلاحظها إذا أقلعت عن تناول منتجات الألبان وحذفتها من نظام الغذائي تماما، سواء كان ذلك لإصابتك بحساسية تجاهها أم لمجرد أنك لا تحبها.

1- لن تصاب بالصداع كثيرا
تعود الإصابة المتكررة بالصداع المزعج إلى الثيامين، وهي مادة كيميائية طبيعية عادة ما توجد في الأجبان ويمكن أن تسبب الصداع لبعض الأشخاص.

وإذا كنت تعاني دائما من الصداع، ربما يكون في التوقف عن تناول بعض منتجات اللبن مثل الجبن، وسيكون لذلك أثر إيجابي جدا.

لكن من ناحية أخرى ربما يؤثر الإقلاع عن تناول منتجات الألبان على معدل فيتامين ب2 المهم جدا للجسم، والذي يؤدي نقصه أيضا إلى الإصابة بالصداع النصفي. لذلك ينصح خبراء التغذية بضرورة تعويض نقص فيتامين ب2 بتناول الكثير من المشروم واللوز والسبانخ.

2- لن تصاب بالانتفاخ كثيرا
وفقا للمكتبة الوطنية الأمريكية للطب يعاني 65% من سكان العالم من صعوبة في هضم اللبن. ويعود السبب في ذلك إلى أن معظم الأشخاص يعانون من نقص اللاكتاز، وهو إنزيم ضروري لهضم حليب الأبقار بصورة صحيحة.

لذلك إذا أقلعت عن تناول منتجات الألبان، ربما تلاحظ تحسن عملية الهضم لديك وبالتالي انتفاخ أقل.

لكن ربما يتعرض بعض الأشخاص إلى انتفاخ أكثر عند قطع الألبان عن نظامهم الغذائي، وذلك نتيجة لاستجابة أجسامهم إلى تغيير النظام الغذائي.

3- تأثر صحة الأمعاء والقناة الهضمية
أن تتحسن عملية الهضم بعدم تناول منتجات الألبان، ليس كل شيء ولا يضمن لك صحة ممتازة للأمعاء، يحتوي الجهاز الهضمي على أنواع مختلفة من البكتيريا، الجيد والضار منها. وتحتوي منتجات الألبان مثل الزبادي اليوناني الطبيعي ومشروب الكفير على كمية كبيرة من البكتيريا الجيدة والبروبيوتيك التي تساعد في تحسين صحة الأمعاء.

لذلك إذا قررت الإقلاع عن تناول الألبان من المهم أن تستبدلها بمنتجات خالية من الألبان لكن تقدم لجسمك نفس الفوائد.

4- فقدان عناصر غذائية مهمة
مثل البروتين والدهون والكربوهيدرات، يمكن أن تكون منتجات الألبان عنصرا غذائيا مهما للصحة العامة.

وتعتبر الألبان غنية بالمغذيات مثل الكالسيوم وفيتامين د، لذلك إذا قررت التوقف عن تناولها عليك تعويض هذه العناصر المهمة بتناول الأسماك الدهنية مثل السردين الذي يحتوي على كمية كبيرة من الكالسيوم، بالإضافة إلى الألبان النباتية التي عادة ما تكون معززة بفيتامين د والكالسيوم.

5- سهولة الإصابة بالأمراض 
يصبح جهاز المناعة أكثر ضعفا عند التوقف عن تناول منتجات الألبان. ويعود السبب في ذلك إلى الافتقار إلى فيتامين ب12 الذي يوجد في منتجات الألبان ويساعد في تنظيم جهاز المناعة وتمكين الجسم من محاربة البكتيريا.

ونتيجة لذلك، يمكنك الإصابة بالأمراض بسهولة أكثر عند توقفك عن تناول الألبان. لذلك إذا كان من الضروري توقفك عن تناول الألبان، عليك استشارة الطبيب حول مكمل غذائي يحتوي على فيتامين ب12.

6- تحسن بشرتك
من المعروف جيدا أن عدم تناول منتجات الألبان يحسن البشرة. يحتوي حليب الأبقار عادة على هرمونات ربما تتفاعل مع هرمونات الجسم وتؤدي إلى زيادة في إفراز الزهم أو المواد الدهنية في بشرتك ما يؤدي إلى انسداد المسامات.

لكن بالرغم من ذلك ينصح الأطباء وخبراء التغذية بضرورة الالتزام بنظام غذائي متوازن يحتوي على جميع العناصر الغذائية المهمة للجسم من أجل الحفاظ على الصحة العامة.

7- تصبح أكثر نشاطا
من السهل الوقوع فريسة لعادة تناول أطعمة غير صحية وغنية بمنتجات الألبان في نفس الوقت مثل المعكرونة بالكريمة أو البيتزا.

وعندما تقرر التوقف عن تناول منتجات الألبان، ستجد نفسك أكثر قدرة على التفكير بحرص في كل طعام تتناوله.

فعلى سبيل المثال، يمكنك تعويض الكالسيوم الموجود في اللبن باستهلاك مزيد من الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل السبانخ والفاصوليا البيضاء والكرنب.

وتناول هذه الأطعمة الغنية بالفيتامينات يجعلك تشعر أكثر بالنشاط والطاقة لأن نظامك الغذائي يكون مكتظا بالعناصر الغذائية.

8- مزاجك يصبح أكثر اعتدالا
يحتوي حليب الأبقار على عدد كبير من الهرمونات مثل الأستروجين والبروجسترون، وعند اختلاط هذه الهرمونات الإضافية بالهرمونات التي يفرزها الجسم بالفعل، ربما تشعر بتقلبات مزاجية يمكنك التخلص منها إذا توقفت عن تناول منتجات الألبان.

9- المرور بفترة انسحاب
إذا انقطعت فجأة عن تناول منتجات الألبان، ربما تشعر بأعراض انسحابية مثل الشعور بالتعب والمعاناة من اضطرابات في النوم.

10- نقص البروتين
من أهم المغذيات الموجودة في منتجات الألبان، هو البروتين وهو مهم لبناء العضلات وعمل الأعضاء العام بشكل جيد. لذلك أحرص على تناول كمية أكبر من الأطعمة الغنية بالبروتينات مثل اللوز والكينوا.

المصدر: العين الاخبارية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.