هذه أعراضه.. اضطراب صحي “خطير” يهدد المتعافين من كورونا

حذرت منظمة طبية فى بريطانيا مؤخرا من ان العديد من الاشخاص الذين أصيبوا بالفيروس التاجى الجديد و المتعافين من كورونا قد يعانون من اضطراب صحى خطير يصل الى حد الوفاة .

وقدر صندوق الإنتان البريطاني أن حوالي 20 في المئة من أولئك الذين تعافوا من كورونا سيصابون بهذا المرض في غضون عام.

ويحدث تعفن الدم (الإنتان) عندما يبالغ الجسم في رد فعله على العدوى ، مما يؤدي إلى رد فعل مفرط في الجهاز المناعي، مما يؤدي إلى تلف الأنسجة وفشل الأعضاء واحتمال الموت.

وإذا تم رصد هذا الاضطراب بسرعة ، يمكن علاجه بالمضادات الحيوية ، وإذا لم يتم الاهتمام بهذا الاضطراب ، فإن الجسم يشهد ما يعرف في المجال الطبي بأنه “حالة تعفن” ، وهي حالة خطيرة تصبح فيها الأعضاء غير قادرة على أداء وظيفتها.

وقال الباحث رون دانيلز، مؤسس المنظمة، إن أي شخص أصيب بحمى كورونا وتعافى منه يجب أن يكون على علم بالمرض وأعراضه، وهذا ينطبق أيضًا على الأشخاص الذين يعانون من أعراض خفيفة فقط.

يظهر الإنتان (تعفن الدم) من خلال عدة أعراض، أولها الشعور بالارتباك مع صعوبة في الكلام، وكذلك الألم الشديد العضلات أو المفاصل.

وتشمل الأعراض أيضا ضيق في التنفس، والشعور بالتدهور الشديد، أو تغيير في لون البشرة، وفقا لسكاي نيوز البريطانية.

يقول صندوق الإنتان في المملكة المتحدة إن واحدًا من كل خمسة من المتعافين من كورونا أو فيروسCovid-19 الذين احتاجوا إلى علاج في المستشفى معرضين لخطر الإنتان، وهو رد فعل جسدي مهدد للحياة

وحثت المنظمة الحكومة البريطانية على القيام باستثمارات لتمويل حملات التوعية، نظرا لاحتمال حدوث العديد من الوفيات الناجمة عن مضاعفات هذا الاضطراب.

وقد اقترح الخبراء أن هيئة الصحة العامة البريطانية تكبدت أكثر من مليار جنيه استرليني لعلاج المرضى الذين يعانون من هذا الاضطراب.

وحذر دانيالز من أن انتشار هذا الاضطراب بين أولئك الذين تعافوا من كورونا قد يزيد من الضغط على المستشفيات خلال أزمة فيروس كورونا.

ومن الجدير بالذكر أن بريطانيا ترصد ما يقرب من 245،000 حالة من الإنتان (تعفن الدم) كل عام.

إقرأ أيضاً: هل يشهد العالم موجة كورونا الثانية ؟ منظمة الصحة تحسم الجدل

المصادر: 1 2 3

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.